مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         الإتحادية المغربية تقيل مدرب الفريق الأول، و الإعلام الجزائري يتحسر على القرار و يربط الاتصال بالبوسني لمواساته             ''مصطفى البشير'' يصف القيادة بـ ''المرحومة'' و يؤكد بأن ''إبراهيم غالي'' ليس هو الدولة الصحراوية             الجزائر الجديدة تكرم العصابة و تقامر بالسلم الاجتماعي في بلاد الشهداء             الولايات المتحدة الأمريكية تشمل المحتل المغربي ببرنامج الدفاعات الجوية لمواجهة التهديدات الإيرانية.             هل دخلت منظومة النضال مرحلة الاحتضار ..؟!!             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


احذروا بني كلبون

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

خلاف داخل أجنحة النظام الجزائري بعد تصريحات ''ابرهيم لعلامي'' لقناة 22 حول ما قاله ''علي حداد'' في السجن


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 يونيو 2022 الساعة 23 : 13


 

 

 

          خلال برنامج "غاني مهدي" على قناة 22 و الذي يستضيف ضحايا الاعتقالات السياسية في الجزائر، و يتطرق إلى الحالة السياسية للبلاد بالنقاش و التحليل، و يقدم للرأي العام الجزائري شهادات حية، تصف بدقة جحيم المعتقلات السرية للأجهزة الأمنية الجزائرية في البليدة و ثكنة عنتر...، حيث فجر ضيف البرنامج "إبراهيم لعلامي" فضيحة كبيرة تسببت في جدال سياسي كبير بالبلاد، و أثرت على العلاقات بين قصر المرادية و قيادة الجيش الجزائري، التي أمرت بإطلاق سراح رجل الأعمال "علي حداد" و "السعيد بوتفليقة" أخ الرئيس المستقيل و الراحل "عبد العزيز بوتفليقة".

 

         إذ قال المعتقل  السابق "إبراهيم لعلامي" الذي عانق الحرية بعد يأس و نضال لشهور طويلة، أنه التقى في أيام اعتقاله بسجن "عين السلطان" ببرج بوعريريج، برجل الأعمال "علي حداد" خلال زيارته لعيادة السجن، و دار بينهما حوار وجه فيه "لعلامي" اتهامات لرجل الأعمال "حداد" بسرقة البلاد و نهب مقدراتها و تبذير ثروات الشعب و إدخال البلاد في حالة إفلاس و شك...، ليرد عليه بعدها رجل الأعمال الفاسد بالقول: "أحنا كلينا لبلاد و أنتم واش درتو... !!؟"، و هو الاعتراف الذي أعتبره الرأي العام الجزائري تحديا صريحا للشعب الجزائري و للحراك و للعدالة، و إشارة قوية على أن الحراك لم يغير أي شيء في سدة الحكم، و أن العصابة فقط غيرت شكلها و عادت بأسماء مختلفة، و أن الرجل الذي يدير ثروة "آل بوتفليقة" كان يلعب دورا  محددا في مسرحية الاعتقالات التي قيل أنها طالت أفراد العصابة التي نهبت البلاد، و أن دوره رفقة "السعيد بوتفليقة" انتهى، ليتم النطق بالبراءة لصالحهما و تركهما يستمتعان بما نهباه من أموال الشعب الجزائري و مقدرات الوطن...

 

         غير أن التسريبات التي حصلت حتى الآن تقول أن خلافا حادا حصل بين قصر المرادية في شخص الرئيس "تبون" و قيادة الجيش في شخص "سعيد شنقريحة"، بسبب تبادل الاتهامات على خلفية الضغط لإطلاق سراح "علي حداد" و "سعيد بوتفليقة"، لكون الرئيس "تبون" يعتبر  مسالة محاكمة و سجن" آل بوتفليقة" أولوية لا يجب التنازل عنها، و أن الأمر يجب أن يرافقه مصادرة كل ممتلكاتهم التي يديرها "علي حداد"، لكن قيادة الجيش تعتبر  أن أسرة "بوتفليقة" ظلمت و أنها لا تستحق  كل ما حصل لها، و أن لها إرثا دبلوماسيا و سياسيا   و وطنيا يشفع لها بأن تحظى ببعض الاحترام و الحصانة، على غرار أسرة "حسني مبارك" في مصر، و أن لهيب الحراك الشعبي لم يعد متوهجا و لا خوف من ترك هذه الأسرة في سلام.

 

         لكن محيط الرئيس "تبون" يرى في الطريقة التي حصل بها "السعيد بوتفليقة" على البراءة مقارنة بحجم الفساد و ملفات التآمر ضد مصالح الدولة، لا يمكن أن يفسر بميراث الأسرة في الحكم، بل بخوف قيادة الجيش الجزائري من الملفات و كم المعلومات التي يتوفر عليها "السعيد بوتفليقة" منذ زمن حكم أخيه، و تتعلق بصفقات فاسدة لتسليح الجيش و عمولات و رشاوى و تورط جل قادة الجيش في التهريب الدولي للمخدرات و تجارة البشر و الحجر...، و أن تسوية حصلت بين "السعيد بوتفليقة" و "سعيد سنقريحة" لإخماد نار الخلاف بين الرجلين.

 

         لكن حسابات تنسب لعناصر من داخل الجيش، ردت على ما يروج له محيط الرئيس في وسائل التواصل الإعلامي، بالقول أن حقد "عبد المجيد تبون" على أسرة "بوتفليقة" لا حدود له، بسبب الإقالة التي تعرض لها بعدما تم تعيينه كوزير أول و لم يلبث في منصبه غير أسابيع قليلة، لتعلن الرئاسة الجزائرية في بيانها الشهير إقالة رئيس الوزراء "عبد المجيد تبون" من منصبه وتعيين "أحمد أويحيى" خلفا له، و ذكر مصدر حكومي جزائري حينها أن مشاكل في "التواصل" بين الرجلين وراء الإقالة، و زادت الحسابات بأن "تبون" يسعى للانتقام من أفراد أسرة "بوتفليقة" إرضاءا لكبريائه.   

 

 


عن طاقم "الصحراءويكيليكس"

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم

[email protected]

 

 

 

  

 

 

 


كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



بين الشعار و الشعار.... سياسة احتكار و استحمار

المنديل الأخضر والزوجات الأربع

" الغالية الدجيمي" و زوجها ضيفان فوق العادة بالمخيمات، لحضور احتفالات إعلان الجمهورية الصحراوية

جمعية "أكات" تستعد للإقدام على خطوة تصعيدية خلال الجلسة المقبلة لمحاكمة معتقلي "اكديم ازيك"

وداعا "بابا مصطفى السيد"... وداعا مثقف الثورة

رفع العلم الصحراوي داخل مقر جمعية ASVDH: هل هو انتصار أم بداية انهيار ؟

رئاسيات الجزائر (61): اعتقالات كبار المسؤولين في عهد ''بوتفليقة'' تدفع المحتجين الى المطالبة برفع طابع السرية عن ملفات خطيرة

رئاسيات الجزائر (68) : ''القايد صالح'' يراهن على فوز منتخب البلاد لكرة القدم لتهدئة الحراك الشعبي

المال لا يصنع المناضلين بل يجلب المرتزقة....!!! ؟

رئاسيات الجزائر (108) : فضائح محيط ''تبون'' تقلص حظوظه في الفوز برئاسيات الجزائر

رئاسيات الجزائر (87) : قراءة في دعوة ''بن صالح'' للهيئة الناخبة من أجل الاقتراع يوم 12 ديسمبر.

الأخ القائد ''إبراهيم غالي'' ينقل على عجل إلى كوبا للعلاج ...و بوادر صراعات داخل أجنحة القيادة الصحراوية حول الخلافة

خلاف داخل أجنحة النظام الجزائري بعد تصريحات ''ابرهيم لعلامي'' لقناة 22 حول ما قاله ''علي حداد'' في السجن





 
جديد التسريبات

الإتحادية المغربية تقيل مدرب الفريق الأول، و الإعلام الجزائري يتحسر على القرار و يربط الاتصال بالبوسني لمواساته


''مصطفى البشير'' يصف القيادة بـ ''المرحومة'' و يؤكد بأن ''إبراهيم غالي'' ليس هو الدولة الصحراوية


الجزائر الجديدة تكرم العصابة و تقامر بالسلم الاجتماعي في بلاد الشهداء


الولايات المتحدة الأمريكية تشمل المحتل المغربي ببرنامج الدفاعات الجوية لمواجهة التهديدات الإيرانية.


هل دخلت منظومة النضال مرحلة الاحتضار ..؟!!


سخط شعبي جزائري بعد صمت قصر المرادية و قيادة الجيش على قصف الكيان الإسرائيلي لغزة

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


صمت الخرفان


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق