مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         قراءة في الأحداث: من عودة الأخ القائد إلى توقيع الرباط لصفقات اقتصادية مع ''إثيوبيا'' و عسكرية مع ''تل أبيب             السلطات الفرنسية تحجزكمية من الكوكايين لدى موظف بالخطوط الجوية الجزائرية             الأمم المتحدة تقترح اسم ''دي ميستورا'' كمبعوث خاص للأمين العام إلى الصحراء الغربية و الرباط تعطي موافقتها على الرجل             عودة الرئيس الصحراوي إلى الرابوني ....و زمن الأسئلة الصعبة للقضية الصحراوية؟             الحكومة الجزائرية تحاول إنقاذ شركة الطيران من الإفلاس و حديث عن اختفاء 25 محرك طائرة بقيمة نصف مليار دولار             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف


احذروا بني كلبون

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

جريدة ''أطلانتيكو'' الفرنسية تنشر تفاصيل مذكرة ألمانية سرية موجهة للإتحاد الأوروبي تعارض من خلالها الدينامية المغربية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 يوليوز 2021 الساعة 37 : 17


 

 

بـقـلـم : بن بطوش

 

      في واحدة من أغرب الأحداث التي وقعت لنجم الكرة العالمية البرتغالي "كريستيانو رونالو"، أنه ذات لقاء أبدع و هو يسجل هدفا في غاية الروعة في الدقائق الأخيرة من اللقاء، لكن الحكم أصر على رفض الهدف رغم عدم وجود مخالفة واضحة، القرار أغضب النجم البرتغالي الذي احتج بشدة و ألقى بشارة العميد ثم غادر المقابلة مع صافرة النهاية، فألتقط أحد عمال الحماية المدنية تلك الشارة التي رماها الدون الغاضب، و عرضها في موقع تجاري للبيع، ليشتريها رجل معجب بالنجم البرتغالي مقابل 70 ألف دولار، رجل الحماية في نفس اليوم الذي عرض فيه الشارة للبيع عثر على إعلان لأبوين مهاجرين يعيشان بإيطاليا و يطالبان بالمساعدة لإجراء عملية مستعجلة لطفلتيهما المصابة بمرض في القلب...، تبرع عامل الحماية بالمبلغ للأسرة، و خضعت الطفلة للجراحة بنجاح، فأنقذ قرار الحكم الخاطئ الذي أغضب نجم الكرة العالمية ليرمي الشارة و يلتقطها عامل الحماية...، طفلة من الموت، و زرع الفرحة في قلب أبوين يائسين.

 

      قد يأتي القدر على هيئة غضب ينزل بالقلوب فيتحول إلى رحمة تنثر شآبيبها في سبل الناس، و إن كان ذلك القدر الذي يُخرج الحي من الميت لم تحن قسمتنا منه بعد، و لم يزرنا في المخيمات...، بينما ينال منه المحتل المغربي حظا عظيما، فالفضيحة التي أريد بها أن تقسم خاصرة الرباط، زادت من قوة دولة الاحتلال و سمعتها الدولية، و قوة مكانتها و زادت حظوتها، و أثبتت مرة أخرى أن شيئا في العمق يحدث و سيغير وجه المنطقة المغاربية ككل، و سيزيح القوى التقليدية، لأجل بروز الرباط كقوة  إقليمية.

 

      هذا الكلام لا نسوقه رجما بالتأويل أو تنذرا على حالنا، أو محاولة للتفرد في التحليل و القراءات...، و لكن لأن من هم أقوى منا إدراكا و الأكثر تجميعا للمعطيات و الأقدر على تحليل الظرفية...، أجمعوا أن الرباط انطلقت وحيدة في شمال إفريقيا و لن يوقف جموحها أحد، و أن التجربة الماليزية و التركية و البرازيلية  و الكورية الجنوبية... ستتكرر في شمال إفريقيا، و حتى لا نقول كلاما هلاميا، نضع بين يديك أيها القارئ الكريم، التسريب الذي جاءت به الجريدة الإلكترونية الفرنسية اليسارية "أطلنتيكو" المعروفة بعدائها للرباط، و التي نشرت مذكرة جديدا عن الإتحاد الأوروبي عممتها الدبلوماسية الألمانية، تقول "أن ألمانيا ميركل رفعت توصية سرية عبر المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية، و الذي يعد مركز دراسات ألماني متقدم، مركزه يتواجد  في برلين و يقدم الاستشارة للمؤسسات التشريعية و التنفيذية الألمانية، و تطالب بفرملة تقدم المملكة المغربية و منعها من تحقيق التطور الكبير و التمييز في شمال إفريقيا، و اتهم الإتحاد الأوروبي بمحاباة الرباط و المساهمة في منحه الفرص الكثيرة المساعدة له لتحقيق النمو و النهضة الشاملة.

 

      هذا التقرير نقرأه - نحن كأصحاب قضية خلافية مع  نظام الرباط و كخصوم له- من وجهين؛ الأول غاية في الإحباط، لأنه إذا كانت دولة من حجم ألمانيا تخشى التطور  الذي يعيشه بلد من العالم الثالث كالمغرب، و تعترف بأن في تطوره تهديد للمنطقة و لريادة دول أوروبا المتوسطيين، و له انعكاسات سلبية على الجزائر (القوة الإقليمية) و تونس (الديمقراطية البائسة)...، فماذا نقول جمهوريتنا التي لم تعانق بعد أرضها، و لا مؤسسات فعلية لها، و جيشنا بالكاد يثير انتباه جيش الاحتلال؟ ماذا تقول الجزائر التي لا ينام قائد جيشها - حسب المتداول-  منذ إعلان فضيحة "بيغاسوس"، و إدراكه أن كل أسرار الجيش الجزائري محفوظة  في رفوف الجيش المغربي؟...، ماذا يقول قائدنا "إبراهيم غالي" الذي يعلم أن مهمته مستحيلة و هو يقود قضيتنا بعد أن كان هدفنا تقرير المصير و الاستقلال...، لتصبح أبعد أمانينا أن يعينوا مبعوثا أمميا للملف، و أن يعرف العالم أننا لا نزال على قيد الحرب منذ نكسة الكركرات؟

 

      و وجهه الثاني أن ثمة أمل لنا في أن العدو المغربي وجد أخيرا قوة كبيرة تستطيع الوقوف في وجهه أوروبيا على الأقل، حيث ملعب دبلوماسية الرباط، و حيث لا يمكننا مجاراته، و أن لنا بعض العزاء في أن تقتنع أوروبا - و إن كان الأمر مستبعدا- بتلك التقارير التي أوردت حججا تبدو غير مقنعة للأوروبيين، و تكشف عن مشاعر عداء برلين للرباط...، لأن التقرير يقول أن التطور يجب أن يشمل جميع بلدان شمال إفريقيا و أن لا يستأثر به المغرب لوحده، و هنا نفتح قوسا للانتقاد بدافع إنساني و آخر فضولي - صحفي، من أجل القول أن ذلك التقرير الذي كان في الأصل سريا، هو يحمل في نبرته بعض الغطرسة الأوروبية و يختزل نظرة التعالي لديهم، و كأن المستقبل بين أيديهم، و هم المتحكم في من يحق له التطور و التنمية و من لا يستحق.

 

      بالعودة للربط بين الأحداث نجد بعض المفارقات خصوصا في قضية "بيغاسوس" و الذي تقول ملاحظاته الأولية الصادرة عن الخبراء، أن تصريح مدير الشركة المطورة NSO يقول أن جميع دول أوروبا هم زبناءه، لكن المنظمتين "أمنيستي" و "فوربدن ستوريز" لم تشيران إلى استخدامه من طرف أي بلد أوروبي، و أن الدول التي أدرجت أسماؤها هي الهند و  المكسيك و الأمارات العربية و  السعودية و المغرب...، ليست دول العالم الأول، و العامل المشترك بين هذه الدول أنها جلها تمكنت من تحقيق الأمن الصحي لبلدانها و أنها دول أظهرت الاستقلال الكامل في أوج أزمة الوباء التاجي، لتتأكد فعلا حسب نظرية المؤامرة التي يروج لها إعلام الرباط، أن هناك استهداف ممنهج و مقصود للقوى الصاعدة التي تحاول تحقيق الاستقلال الاقتصادي و السياسي، و أن أوروبا لا ترى أي مصلحة لها في تطور تلك البلدان و التحاقها بالثورة التكنولوجية المنتظرة.

 

      و المثير للدهشة أيضا أن الدول الأوروبية و التي لها عداء مع الرباط، و في مقدمتها إسبانيا لم تخرج بأي تصريح رسمي يدين الرباط أو يتهمها بالضلوع في عمليات جوسسة واسعة، و أن الأسبان لزموا الصمت الكلي تجنبا لأي تصعيد مع الرباط، و اكتفى الفرنسيون بالحديث عن فتح التحقيق و انتظار نتائجه و منح فرصة للإعلام لكي ينوب عنهم في التهجم، فيما الألمان كان لهم تعليق وحيد بلسان المستشارة "ميركل"، التي قالت أن "هذه التكنولوجيا لا يجب أن تصل إلى الأيدي التي لا تحترم حقوق الإنسان"، (في تصريح مشفر إلى الدول التي ظهرت على لوائح المنظمتين).

 

      لجوء ألمانيا إلى الدسائس ضد الرباط، و حرب التقارير السرية و التوصيات العدائية في المحفل الأوروبي، و قبله في الأمم المتحدة بعد اعتراف "ترامب" الذي أوجع قلوبنا كصحراويين، يؤكد أن المغرب أصبح بمستوى مخيف، و أنه كما سبق و أشرنا في مقالاتنا، لم تعد الرباط تعير الجزائر تلك الأهمية العدائية، بقدر ما أنه يراها خصما متجاوزا، و يطمع لتحدي أكبر مع دول أوروبية بحجم ألمانيا و إسبانيا، و أن عدم قدرة تلك الدول إلى الآن إثبات تورط الرباط في فضيحة التجسس، يزيد من تقوية و تلميع صورة المحتل كدولة ضحية للمؤامرات...، فيما تستمر قضيتنا في النزيف و فقدان أصدقائها، بعد تسرب أنباء عن قرب فتح كينيا لقنصلية بمدن الصحراء المحتلة. بعدما تأكد افتتاح قنصلية لدولة مالاوي بمدينة العيون المحتلة.

 

 

          

 

 

 

 

 

 

 

لإبداء ارائكم و مقترحاتكم

[email protected]

 
 

 


 

 

 

 

 

كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك

          

 

        

 







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تحت ذريعة الدفاع عن قضية الصحراء، شواذ يدنسون مدينة العيون من اجل استغلال الشباب الصحراوي و نشر الامراض المتنقلة جنسيا.

"شــــــاهد مــــا شـــــاف شـــي حاجــــة"

"جنت على نفسها براقش"

"منحرفون ام مناضلون" فضيحة : جمال كريدش يتورط في عملية سرقة خطيرة.

تغطية الشبهة بالجرح كتغطية الشمس بالغربال

سلطانة الشعراء

قيادتنا العسكرية تختلق مسرحية في قمة الغباء حول حجز كميات مهمة من الحشيش في المناطق المحررة

رسالة من مناضل مستقل

حوار أم شجار

راديو ميزيرت تكشف حقيقة البريطاني جوناتان ليز...ولكن!؟





 
جديد التسريبات

قراءة في الأحداث: من عودة الأخ القائد إلى توقيع الرباط لصفقات اقتصادية مع ''إثيوبيا'' و عسكرية مع ''تل أبيب


السلطات الفرنسية تحجزكمية من الكوكايين لدى موظف بالخطوط الجوية الجزائرية


الأمم المتحدة تقترح اسم ''دي ميستورا'' كمبعوث خاص للأمين العام إلى الصحراء الغربية و الرباط تعطي موافقتها على الرجل


عودة الرئيس الصحراوي إلى الرابوني ....و زمن الأسئلة الصعبة للقضية الصحراوية؟


الحكومة الجزائرية تحاول إنقاذ شركة الطيران من الإفلاس و حديث عن اختفاء 25 محرك طائرة بقيمة نصف مليار دولار


تعزية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

"خديجة مثيق" و رسائلها المفتوحة


صمت الخرفان


رفقا بشبابنا الصحراوي

 
موقع صديق