مرحبا بكم في الإفتتاح الرسمي لموقع الصحراء ويكيليكس بحلته الجديدة         الخضر يضعون التّاج الإفريقي و فرحة التتويج تورط الشعب الصحراوي في أحداث مؤسفة             رئاسيات الجزائر (69) : في الجمعة 22 من الحراك الجزائري، الشعب يهتف بشوارع العاصمة و عينه على القاهرة.             كواليس عدم حصول المحتل المغربي على منصات S.400 الروسية             ''هيومن رايتس ووتش'' تجلد الدولة الصحراوية بتقرير هو الأعنف على الإطلاق بسبب معتقلي الرأي الثلاثة             عائلة المختطف''الخليل احمد'' تخوض اعتصاما مفتوحا أمام مقر مفوضية غوث اللاجئين بالرابوني             كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير            كاريكاتير           
استطلاع رأي



 
ويكيليكس بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة

"ليلى بنت باكيتو" نجمة أفلام بورنوغرافية


احذروا بني كلبون


إِذا كانَ رَبُّ البَيتِ بِالدُفِّ ضاربا.. فَشيمَةُ أَهلِ البَيتِ كُلِهِمِ الرَقصُ


علاقة عشق بين شاعرة المخيمات و والي تندوف

 
صورة وتعليق

كاريكاتير
 
فيديو
 
حوارات
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

إذا عرف السبب بطل العجب .... بل و حتى الغضب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يونيو 2019 الساعة 41 : 16


 

بقلم : الغضنفر

 

      أكيد أن من شاهد مقطع الفيديو الذي تظهر فيه عناصر  من الامن المغربي بمدينة السمارة المحتلة  و هي تنهال  - دون رحمة- بالهراوات و الضرب على شابين صحراويين تم  اخراجهما بالقوة من سيارة رباعية  الدفع من نوع "لاندكريزر"، تولدت بدواخله احاسيس الغضب و الحنق و الصدمة، لكن سرعان ما تخف وطأة هذه المشاعر بمجرد الاطلاع على شريط آخر، نشرته الصفحة الفيسبوكية "السمارة نيوز"،  هو بمثابة مقدمة لما حصل؛  حيث تظهر نفس السيارة  و هي تقوم بحركة التفاف و هجوم و يقفز منها شابان، احدهما ملثم و بيده سيف و الآخر ممسك بحجر كبير، و ينطلقان في اتجاه قوات القمع  التي  كانت تحاصر منزل عائلة "لبصير".

 

      المشاعر تختفي لأن المشاهد يكتشف بأن تعنيف القوات القمعية للشابين كانت رد فعل منهم بسبب تعرضهم لهجوم بسيارة و بأسلحة بيضاء (و "البادئ اظلم" كما يقول المثل)،  لذلك كنت اتمنى لو أن القائمين على صفحة "السمارة نيوز"، و على رأسهم  الزير "حمادي الناصري"، تحلوا بنوع من الدهاء الاعلامي في تعاملهم مع الحادثة عبر  الاحجام عن نشر الشريط الأول، أو على الاقل حذف المقاطع المسيئة للمواطن الصحراوي، بدل الوقوع في خطأ اعطاء المحتل هدية مجانية و دليلا قويا لتبرير عنفه.

 

      و رغم قساوة مشاهد العنف ضد الشابين، إلا أنه لم يولد في نفوس المواطنين بالسمارة المحتلة ذلك التعاطف الشعبي المفترض في مثل هذه الحالات، نظرا لأن المعتقل الرئيسي في هذه القضية، هو "السالك حماد"، معروف لدى الساكنة بكونه أحد عتاة الاجرام بالمدينة و سمعته جد منحطة ذلك انه  شخص منحرف  منذ سنوات و ليس له عمل سوى التعاطي للبلطجة و الصعلكة بالبوادي المحيطة بالمدينة و يترأس عصابة من قطاع الطرق تعترض سبيل الناس  و تسرق ممتلكاتهم من أموال و سيارات، و من بين المسروقات تلك السيارة التي ظهرت بالشريط، لذلك فعملية اعتقاله نزلت بردا و سلاما على قلوب المواطنين بالمدينة و يتم تداول الخبر بنوع من الفرح لأنهم أحسوا بأنهم تخلصوا من كابوس كان يقض مضجعهم.

 

      "السالك حماد"  معروف كذلك بكونه تاجر للمخدرات ضيع مستقبل الكثير من شباب المدينة و يشارك في عمليات تهريب المخدرات نحو المخيمات، بمعنى ان خطورته على القضية الوطنية لا تقل عن المحتل المغربي .... اما بخصوص الشباب الآخرين الذين اعتقلوا معه، و على رأسهم الناشط الحقوقي "وليد البطل"، فأظن بأن المثل الحساني يقول: "مشي لحمار مع لحوار يعلمو الشهيق والا النهيق ... و الا خرجان الطريق".

 

 

 

 


لإبداء ارائكم و مقترحاتكم

 

sahrawikileaks@gmail.com

 

 

   

كما يمنكم متابعتنا عبر صفحتنا على الفايسبوك

 

 







 قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إذا عرف السبب بطل العجب .... بل و حتى الغضب

لا فَْض فوك يا مصطفى عبد الدايــــــم

"زهرة بيناهو"بين ثناء الرئيس و قدح الخسيس

من "رباب" إلى "نزيهة"...هل يعيد التاريخ نفسه؟

"لالة الموساوي" و "سلطانة خيا" وجهان لفضيحة واحدة

هل أتاك حديث "المندسة"...؟!!

الكشف عن هوية صاحب التسجيل الصوتي الذي يدعو الشباب الصحراوي إلى الانتحار

فضيحة "ددي" و"السالكة"... ماهي اللولاد ولاهي للعباد

هل ستخدم الأحزاب الشيوعية القضية الصحراوية في زمن الليبرالية المتوحشة ... !!؟

"الكحلوش" يعيش شهر العسل مع "متو دمبر" بمدينة اكادير و نواحيها

هل أخطأت الجزائر عندما أعلنت الحداد ثمانية أيام على وفاة الرئيس "محمد عبدالعزيز"؟





 
جديد التسريبات

الخضر يضعون التّاج الإفريقي و فرحة التتويج تورط الشعب الصحراوي في أحداث مؤسفة


رئاسيات الجزائر (69) : في الجمعة 22 من الحراك الجزائري، الشعب يهتف بشوارع العاصمة و عينه على القاهرة.


كواليس عدم حصول المحتل المغربي على منصات S.400 الروسية


''هيومن رايتس ووتش'' تجلد الدولة الصحراوية بتقرير هو الأعنف على الإطلاق بسبب معتقلي الرأي الثلاثة


عائلة المختطف''الخليل احمد'' تخوض اعتصاما مفتوحا أمام مقر مفوضية غوث اللاجئين بالرابوني


وزارة الدفاع الصحراوية تصدر بيانا حول حجز كميات من المخدرات و تتحفظ على التفاصيل

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  جديد التسريبات

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  صور

 
 

»  وثائق

 
 

»  فيديو

 
 

»  حوارات

 
 
وثائق
 
الأكثر تعليقا

عاجل ... المحتل يعزز ديبلوماسيته بوزير آخر و القيادة في سبات عميق


"اللي يعرف صنعة جملو ما يطيح بيه"


رفقا بشبابنا الصحراوي


غراب كناريا يورط الطلبة الصحراويين و يهيئ قضيتنا... لعصر الفتنة

 
موقع صديق